1260 مواطناً تسعدهم الشارقة سنوياً بمنزل الأحلام - منتدى معلمي الاردن

الشارقة: محمود محسن لعل أبرز ما يتطلع إليه الفرد منذ بدء الخليقة بعد تأمين المأكل والمشرب، هو أن يحظى بمأوى آمن، يحقق له الاستقرار المعيشي، ويضمن له الاط ..

1260,مواطناً,تسعدهم,الشارقة,سنوياً,بمنزل,الأحلام,keyword





منتدى معلمي الاردن
منتدى معلمي الاردن العام
منتدى المواضيع العامة
1260 مواطناً تسعدهم الشارقة سنوياً بمنزل الأحلام



1260 مواطناً تسعدهم الشارقة سنوياً بمنزل الأحلام

الشارقة: محمود محسن لعل أبرز ما يتطلع إليه الفرد منذ بدء الخليقة بعد تأمين المأكل والمشرب، هو أن يحظى بمأوى آمن، يحق ..



30-11-2019 01:10 مساء
بيسان القدومي
عضو
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 01-01-2018
رقم العضوية : 2
المشاركات : 1510
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 11-7-1996
الدعوات : 1
قوة السمعة : 10
 offline 
الشارقة: محمود محسن

لعل أبرز ما يتطلع إليه الفرد منذ بدء الخليقة بعد تأمين المأكل والمشرب، هو أن يحظى بمأوى آمن، يحقق له الاستقرار المعيشي، ويضمن له الاطمئنان والسكون في موطنه، وهذا ما انتهجته الحكومة الوطنية الرشيدة في دستور عطائها، إذ لم تخل رؤاها من تلبية احتياجات أبناء الإمارات، من تأمين رخاء العيش، وتوفير مقومات الحياة الكريمة، ضمن سلسلة من العطاءات السخية، يأتي في مقدمتها برامج الإسكان، من خلال تقديم عدة أشكال من الدعم السكني في هيئة وحدات وأحياء سكنية متكاملة ومنح ومساعدات إسكان.وفي حديثنا عن إمارة الشارقة، نجد أن بئر العطاء الذي لا ينضب بسخائه لرفع المعاناة عن كاهل أبناء الإمارة، تظهر جل معانيه في ما يقدمه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وكذلك في توجيهات سموه لدائرة الإسكان في الشارقة، محققاً أسمى صور الدعم السكني اللامحدود لينعم به مواطنو إمارة الشارقة، إذ وصل عدد المساكن المستلمة من قبل الدائرة، خلال عام 2018 إلى نحو 369 مسكناً، من المنح السخية المتمثلة في البيوت الحديثة الآمنة، ضمن وحدات وأحياء سكنية مجهزة بأعلى الإمكانيات، ووفق أعلى المعايير الاستدامة.استكمالاً لفيض المكرمات، وتلمساً لحاجة المواطنين للتخفيف عنهم، ارتأى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، أن متطلبات الحياة وارتفاع الأسعار حالت دون الاكتفاء بدعم من يتقاضون 12 ألف درهم راتباً فحسب، بل وجه سموه دائرة الإسكان بمنح منزل مجاني لكل من يتقاضى راتب 25 ألف درهم أو أقل، وبالتالي رفع خط العيش الكريم لمواطني الإمارة من 12 إلى 25 ألف درهم، بعد اعتماد سموه مرسوماً يخضع بموجبه الموظفون المواطنون العاملون في الجهات الحكومية وشبه الحكومية والهيئات والمؤسسات التابعة لحكومة الشارقة والشركات ومؤسسات القطاع الخاص المملوك لحكومة الشارقة لأحكام التشريعات الصادرة، بإنشاء وتنظيم صندوق الشارقة للضمان الاجتماعي ومعاشات ومكافآت التقاعد في الإمارة.

800 ألف درهم

من دعم لدعم، يرتفع سقف عطاءات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، وينكسر حاجز الحدود فيه، فيأمر سموه بزيادة قيمة الدعم السكني للمستفيدين من المساعدات السكنية بحكومة الشارقة، من 650 ألفاً إلى 800 ألف درهم لكل الدفعات القادمة، بفئتيها القرض والمنحة، ولم يكتف سموه بذلك فحسب، بل وجه دائرة الإسكان على الفور بأن يشمل قرار سموه زيادة قيمة الدعم السكني للمستفيدين من المساعدات السكنية بحكومة الشارقة، جميع من تم اعتماد أسمائهم في الدفعات السابقة، ولم يبدؤوا البناء، وكذلك من بدأوا ولم يستكملوا البناء بعد، وحمل قرار سموه أهمية قصوى لدى دائرة الإسكان، لكونه يمكنها من تنفيذ مساكن ملائمة للمستفيدين من المساعدات السكنية، كما يزيد القرار من فرص إقبال شركات المقاولات الجيدة لتنفيذ مشاريع الإسكان الحكومي، نظراً لتماشي قيم الدعم السكني الجديدة مع مؤشرات وتطورات أسواق مواد البناء حالياً.

تاريخ استلام المسكن

وعلى مدار 5 أعوام من الدعم السكني الحكومي بإمارة الشارقة، تمخضت عن تلك المساعدات المقدّمة لمستحقي الدعم الحكومي، نحو 4 مليارات و39 مليون درهم، بمعدّل 1260 مساعدة سكنية سنوياً، إذ حظي نصيب المنطقة الشرقية من تلك المساعدات ب 30% من إجمالي مساعدات الدعم السكني التي تقدّمها دائرة الإسكان في الشارقة، فيما بلغ حجم مساعدات الدعم السكني، والمساكن التي تم تسليمها، ومساعدات الإيجار التي تم تقديمها، والصيانات العاجلة خلال 2017 ما يقرب من مليار درهم، قدمت الدائرة من خلالها 1312 مساعدة سكنية خلال عام 2017، بقيمة 818 مليوناً، و275 ألف درهم، إضافة إلى 243 مسكناً كاملاً، كما استفادت نحو 720 أسرة من الإسكان الطارئ، والمساعدات الإيجارية، بما يقارب 20 مليون درهم.وتعمل الدائرة جاهدة على تقليص المدة الزمنية بين فترة تقديم الطلب، وقرار صدور المساعدة، إذ تنتهج مرحلة متقدمة بتقليص مدة الانتظار ليس من تاريخ صدور قرار المساعدة، بل يتعداه إلى تاريخ استلام المسكن الحكومي، وتخصص مبادرات معينة، بحسب كل فترة سواء هندسية أو مالية أو إجرائية.وتحقيقاً لأعلى مستويات الرفاهية والسرعة في تطبيق خدمات معاملات الإسكان لمواطني إمارة الشارقة، أثمرت توجيهات المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة من خلال الخطة الاستراتيجية للتحول الذكي لدائرة الإسكان، بتوفير تطبيق إسكاني ذكي يصل إلى أكبر عدد من المواطنين لإنجاز جميع المعاملات والخدمات بكل يسر وسهولة في أي وقت وأي مكان على مدار الساعة، حيث أطلقت المرحلة الأولى من التطبيق الذكي لفئة طلبات الدعم السكني بخدمات ذكية متكاملة في عام 2018.كما سيقدم تطبيق دائرة الإسكان بالشارقة كافة المعلومات التي تخص الخدمات الإسكانية التي توفرها الدائرة، وسيشهد العام الجاري إطلاق المرحلة الثانية من التطبيق الذكي، لفئة مزودي الخدمة، من مقاولين واستشاريين مع استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي، ليكون حلقة وصل دائمة بين المتعاملين والدائرة، موفراً للعميل معلومات آنية عن تحديثات وحالة طلباته.وانسجاماً مع توجه حكومة دولة الإمارات في تحقيق مبدأ الاستدامة، ألزمت دائرة الإسكان في الشارقة، جميع شركات المقاولات والمكاتب الاستشارية استخدام الخرسانة الخضراء في تشييد مشاريعها الجديدة، بديلاً للخرسانة العادية والتي تعتمد على الأسمنت كمكون أساسي، وفرض غرامة على المخالفين، للارتقاء بمنظومة البناء وتطبيق المعايير الحديثة في مجال الاستدامة واستخدام المواد الصديقة للبيئة في عملية تصنيع الخرسانة، لما لها من دور في زيادة عمر المنشآت لمدة تصل إلى عشرين عاماً، وتحسين في درجة مقاومة الحريق، وتقليل من نسبة تشقق الخرسانة، وزيادة مقاومة الأملاح وتقليل نفاذ المياه والرطوبة، وبالتالي تقليل احتمالية صدأ حديد التسليح، هذا ولن تتطلب عملية إنتاج الخرسانة الخضراء لعمالة ماهرة أو متخصصة، وبالتالي لا تشكل عملية إنتاجها عبئاً على المقاولين والملاك على حد سواء، خاصة وأن سعرها يساوي تقريباً سعر الخرسانة العادية.

مجمع سكني في سور كلباء

كان من أبرز المشاريع السكنية الحديثة في المنطقة الشرقية، بناء مجمع سكني في سور كلباء، بتكلفة 24 مليون درهم، يضمّ 44 منزلاً، مساحة الواحد منها 320 متراً مربّعاً.ويستمر العمل حالياً في إنشاء المجمع.

كاشف حرائق على نفقة الحكومة

المنازل الحديثة والتجهيزات الأنيقة لم تكن وحدها نصب عيني صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بل دعمها بوسائل الأمن والأمان لما يحقق توفير السلامة للمواطنين كانت ضمن الأولويات. فوجه سموه بتولي دائرة الإسكان بالإمارة وبالتعاون مع الدفاع المدني، تركيب أجهزة كشف الحرائق والدخان والإنذار المبكر، في جميع المساكن.

1260 مواطناً تسعدهم الشارقة سنوياً بمنزل الأحلام





الكلمات الدلالية
1260 ، مواطناً ، تسعدهم ، الشارقة ، سنوياً ، بمنزل ، الأحلام ،








الساعة الآن 07:07 صباحا